كتّاب

لا يمكن الحصول على إحصائياتٍ دقيقةٍ بعدد محلات المستعمل في مدينة إدلب أو عدد المتعاملين فيها، ولكن يمكننا القول إن هذه الظاهرة ازدادت بشكلٍ كبيرٍ وجليٍّ بغضّ النظر عن أسبابها، وإيجابياتها أو سلبياتها. وما هي إلا حلولٌ مؤقتةٌ لشعبٍ تعلم على مرور سنوات الثورة التأقلم مع وضعٍ يخبئ كلّ يومٍ مفاجآتٍ جديد...

اقرأ المزيد

"الحاجة أمّ الاختراع" مقولةٌ لم تأتِ عن عبث، فقد أثبت السوريّ جدارته بالعمل بها، بالابتكار أو باستبدال العديد من الوسائل التي تمكّنه من الاستمرار وتحقيق مطالبه بعد أن حرمه النظام منها، والتي كان أولها وأهمها الإنترنت. اعتمد المواطن السوريّ في السابق على الإنترنت التابع لمؤسّسات النظام، ...

اقرأ المزيد

نقصٌ في الأدوية، افتقارٌ إلى الأجهزة، نزيفٌ دائمٌ في الكوادر الطبّية والمختصّين، نقصٌ في الخبرات، غياب العمل المؤسساتيّ، ضعف الدعم، ملاحقة النظام وحلفائه والاستهداف الدائم للمشافي؛ كلماتٌ قليلةٌ تلخّص الواقع الطبيّ في الأراضي المحرّرة من سورية. زادت بوضوحٍ، في الأشهر الأخيرة، وتيرة استهداف طيران ...

اقرأ المزيد

"تعميم...تعميم.."، "انتباه يا إخوان مروحي براميل في أجواء المدينة باتجاه الشمال"، "الطيران المروحي نفذ. تحصن يا بطل"، "التنفيذ فوق الحارة الشمالية"، "انتبه يا كفرزيتا أنت على مسار السيخوي"؛ جملٌ لا تفارق الأسماع وتنبيهاتٌ تطلقها المراصد الميدانية. بت...

اقرأ المزيد

من الصعوبات التي واجهت السوريين مؤخراً قيام نظام الأسد برفع سعر الدواء عدّة مرّاتٍ، وصعوبة تأمينه. فقد بدأت الصيدليات تفتقر إلى أنواعٍ كثيرةٍ من الأدوية، فضلاً عن انتهاء صلاحية بعضها، أو عدم معرفة مصدر الكثير منها، أو التلاعب بمكوّناتها الفعالة بسبب غياب الرقابة، وخاصّةً في المناطق الخاضعة لسيطرة ال...

اقرأ المزيد

الاعتقال التعسفيّ والابتزاز على الحواجز الأمنية وارتفاع الأسعار والتكاليف الباهظة للدراسة؛ حملت الكثيرين على العزوف عن الجامعات التي تسيطر عليها فروع الأمن. ما دفع الشهيد مضر حمدون، المحافظ السابق لإدلب الحرّة، وعدداً من الأكاديميين إلى أن يدقوا ناقوس الخطر ويسارعوا إلى افتتاح جامعة إدلب لتعيد الأمل...

اقرأ المزيد