صياد المدينة

بعد أيام من اندلاع الثورة في العام 2011، غادر بسام أبو عبد الله محل إقامته الطويلة في روسيا عائداً إلى دمشق. حينذاك كانت أبواب بشار الأسد مفتوحة لمن يود لقاءه، ما منح بسام فرصة لم يفوتها. وبين يدي الأسد ألقى كلمة قصيرة قال فيها: سيدي الرئيس تركت عملي وعائلتي في روسيا وجئت أضع نفسي في خدمة البلاد وخد...

اقرأ المزيد

في منتصف شهر تشرين الأول الماضي، افتتح القيادي في ميليشيا "الدفاع الوطني" في دمشق ياسر سليمان الملقب ب"أبو إيليا" مطعماً فخماً في منطقة مشتى الحلو في ريف طرطوس، أطلق عليه اسم ناي. هذا الاسم الشاعري للمطعم لا يعبر عن ميول صاحبه "أبو ايليا"، قائد الحاجز الشهير قرب الفر...

اقرأ المزيد

ممثلاً عن خريجي الجامعات الكوبية، يلقي بشار عجيب المتحدر من قرية عين شقاق في ريف جبلة، كلمات في بعض حفلات الاستقبال التي تقيمها سفارة كوبا في دمشق. بين الخريجين هنالك من يتمتع بثقافة أرفع واتقان أعلى للإسبانية، لكن لا أحد يتمتع بمهارات عجيب. من تلك المهارات في بناء علاقة خاصة مع كل سفير كوبي جديد...

اقرأ المزيد

بعد اندلاع الثورة وبحثاً عن فرصة للصعود، بذلت ابنة قرية سطامو في ريف اللاذقية، أفرورا محمد عيسى جهوداً كبيرة للفت الانتباه، وتحملت في سبيل ذلك رفقة خاصة بثقيلي الظل، الممثل عارف الطويل ومراسل قناة العالم الإيرانية حسين مرتضى، ومع غيرهما من ذات الشريحة أو مع ضباط في جيش الأسد كان أشهرهم العقيد علي خز...

اقرأ المزيد

قلما يتفاجأ قائد الوطن لكنه تفاجأ هذه المرة، كان ناسياً بشكل تام أن عيد ميلاده يصادف في هذا اليوم الذي سيزور فيه داره الثقافية الفنية "دار الأسد للثقافة والفنون"، والتي ستعرض فيلماً لأكثر المخرجين المقربين من دائرته الضيقة، وصاحب الكاميرا التي واكبت بنادق جيشه في منجزاتها، لتحولها إلى أعما...

اقرأ المزيد

في الشهر الماضي، قاد العميد في حرس النظام الجمهوري رامز محسن سلطان الذي يلقب نفسه ب"قلب الأسد" رتل مؤازرة ضخم من ريف دمشق إلى الجبهات المشتعلة في ريف حماة، مهمة غير محببة إلى قلب الضابط المغرم برفعت الأسد، وشرب العرق والمتة والغناء والتقاط الصور وصحبة السيدات الجميلات. فعلى هذه الجبهات ...

اقرأ المزيد