رادار المدينة

تزامن هجوم ميليشيات النظام على ريف حماة الشمالي وقلعة المضيق مع بدء حصاد المزروعات في منطقة كفرنبودة وجبل شحشبو وسهل الغاب، نسغ الحياة للمناطق المحررة، بالإضافة إلى منطقة باب الطاقة وقلعة المضيق التي ينشط غالبية أبنائها في تربية الأسماك وتعتبر المنطقة الأكثر توريداً لها للشمال السوري. يكوّن سهل ا...

اقرأ المزيد

صوت انفجارات قوية جعلني أستيقظ مرعوباً، سرعان ما تذكرت ماكنت أفكر به حين غفوت منذ ساعتين أو ثلاث، بعد ليلة مرهقة أمضيتها مواسياً محمود الذي قضى ليلته تحت 160 صاروخاً في بضع ساعات اخترقت سماء الهبيط بليلة واحدة. كان يسألني ويكرر السؤال مراراً "كم الساعة؟ كم بقي للفجر؟ هذه أطول ليلة بعمري.. أريد ...

اقرأ المزيد

في صباح التاسع من حزيران ذهب الطلاب لتقديم امتحان الشهادة الثانوية مفعمين باليأس، خاصة الشباب، فالهدف الوحيد لمعظمهم هو النجاح لتأخير طلبهم للخدمة الإلزامية، أما المستقبل المجهول فيبدو فيه النجاح والرسوب سيان، فمعظمهم يبحث عن فرصة للهرب من البلد التي تتآكل بالعجز، أما الأهل فيعلمون أن عليهم في مستقب...

اقرأ المزيد

"أمي التي لا تزال ترتجف ما إن دخل أحد منزلنا بسرعة، أو سمعت صوت رصاص أو انفجار، يتبدل لون وجهها رغم أن ملامح الكبر ارتسمت عليه، أجزم أن دقات قلبها تزداد أكثر فأكثر كل ما سمعت اسماً يلفظه القادم إلينا.. لقد تعودت على الخوف، كانت فضلت الجلوس عند أخي في تركيا على العودة لمنبج، لكنها قررت أخيراً زي...

اقرأ المزيد

يطلق الأتراك على العيد الذي يلي شهر رمضان إضافة لتسمية عيد الفطر مسمّى آخر وهو "عيد السكّر"، وتعود التسمية إلى تقليد إبان العهد لعثماني بتوزيع السكر على الجنود والأطفال، والذي يبدأ منذ منتصف شهر رمضان وحتى آخر أيام العيد، ليصبح تقليداً شعبياً في إعداد الحلوى وتوزيعها، فيما يرى بعضهم أن تحر...

اقرأ المزيد

غصّة أخرى في حلوقنا تصنعها دمعات حبستها العيون، فضَلَّت الطريق لتخنق أنفاسنا، نحن أبناء الاغتراب والتهجير والحزن المزمن. تميم، الكاتب الحسّاس والأديب المتواضع والشاعر، الذي فضّل العيش مغموراً، قتله القهر قبل أي شيء آخر؛ قهر تهجيره وانسلاخه عن الفرات الذي عشق، وعن المدينة التي التصق فيها كما الروح...

اقرأ المزيد