رادار المدينة

كعادتها، تخرج أم علي (57عاماً) كل صباح للعمل في أحد حقول الريف الشمالي لمدينة اعزاز، لتأتي لأحفادها بما يسد رمقهم، بعد أن فقدت ابنها مصطفى في غارة لطيران النظام على مدينة حلب التي كانت تقطنها مع زوجها وولديها مصطفى وعلي، الذي استشهد بعد أخيه بأشهر قليلة، مخلفين لوالدتهما 11 حفيداً أكبرهم لا يتجاوز ا...

اقرأ المزيد

«وأنا كمان... أكيد... رح تبقي ذكرى حلوة بحياتي...»؛ بتلك الكلمات همس لؤي من سريره في المشفى لحبيبته سهر عندما كانت تخابره هاتفياً لتطمئن على صحته. كان 21 آذار 2013 يوماً لا ينسى في مصير قصة الحب الكبيرة التي جمعت لؤي وسهر ودامت سبع سنوات، عندما تعرض المكتب الإعلامي الذي يعمل فيه الشاب...

اقرأ المزيد

الشارع الممتد من ساحة الجمهورية وحتى الأمنيّات في ولاية كيليس التركية، يتحول منذ الثامنة من مساء كل يوم إلى مهرجان احتفالي بشهر رمضان، تمنع السيارات من المرور فيه لتغزوه الكتل البشرية المبتهجة تحت زينة كتبت عليها آيات قرآنية. بسطات من ألعاب الأطفال، وطاولات ممتدة يجلس إليها الناس ليشربوا الشاي والقه...

اقرأ المزيد

قتل صلاح الدين الأوزبكي، أمير كتيبة «الإمام البخاري»، مساء الخميس 27 نيسان 2017، مع اثنين من مرافقيه وإعلامي الكتيبة، أثناء أدائهم صلاة المغرب في أحد مساجد منطقة شعيب بإدلب، بعد أن استهدفهم شخص برشقة رصاص من بندقية كلاشنكوف ولاذ بالفرار. لم يمض وقت طويل حتى  تمكنت القوة التنفيذية...

اقرأ المزيد

«لا تخافي يا عمتي، الطيارة ما رح تضربنا لأنها فوقنا. الحربي بتضرب قدامها والمروحي بتزت براميل تحتها. وهاي مانك شايفتيها حربية؟ رح تضرب الجسر»؛ بهذه الكلمات البسيطة أرادت حسناء، بنت الست سنوات، أن تخفف خوفي من الطائرة التي بالفعل استهدفت جسر الشغور بثلاث غارات متتالية ذلك اليوم. استخدم...

اقرأ المزيد

من إداري في مؤسسة إغاثية تابعة لإحدى كبرى فصائل المعارضة في حلب إلى مختار في حيّ المواصلات الخاضع لسيطرة النظام، قطع أحمد اسطنبلي مسيرة تحوّل مدهشة، بعدما كان يُمثل لدى بعض الأوساط المعارضة في منطقته «أباً روحياً» للثورة. اسطنبلي، المعروف بـ«حج أحمد»، شخصية محبوبة، لما يتم...

اقرأ المزيد