المخيمات

مقابل مبالغ زهيدة، استطاعت خالدية، وهي نازحة من جبل الأكراد في ريف اللاذقية، شراء لباس شتوي لأطفالها من أحد محال البالة التي افتُتحت في مخيم للنازحين بريف إدلب الغربي. تُلبس خالدية الأطفال عدة كنزات شتوية في النهار، وتُرسلهم إلى خيمة شقيقها أثناء هطول الأمطار، وفي الليل عندما يكون الطقس بارداً، للحص...

اقرأ المزيد

عين المدينة - تغطية تتحول الأمطار إلى سيول وبرك من طين في مخيم أطمة على الحدود السورية-التركية. يتجمَّد الوحل على أقدام الأطفال وتُغرق المياه الخيام، وتبدو محاولات نزلائها للحدِّ من تدفق المياه إليها بلا جدوى، بعد أن فشلت مناشداتهم المستمرة للمنظمات في إيجاد حل لهذه المشكلة التي تتكرر كل شتاء منذ...

اقرأ المزيد

هل بقي من مكان للمرح والضحك والمزاح لدى السوريين في ظل الحرب وما يرافقها من قتل وتدمير وتهجير؟ في إدلب لا يزال الأهالي يلجأون إلى المزاح وﺍﻟﻀﺤﻚ لتسهيل تحمل الواقع ﺍﻟﺼﻌﺐ ﻣﻦ ﻗﺼﻒ ﻭﺗﺸﺮّﺩ ﻭﺍﻧﻘﻄﺎﻉ اﻠﺨﺪﻣﺎﺕ ﺍﻷﺳﺎﺳﻴﺔ، فيتدﺍﻭﻟﻮﻥ ﺍﻟﻨﻜﺎﺕ التي تولد من معاناة يومية يعيشونها ﻭﻳﻀﺤﻜﻮﻥ، ﻋﻠّﻬﻢ ﻳﺨﻔّﻔﻮﻥ بذلك ﻣﻦ معاناتهم ...

اقرأ المزيد

يصل مجموع الحوالات إلى سوريا من الخارج إلى عشرة ملايين دولار يومياً في فترة الأعياد حسب تقديرات، ومن كان له دور في طابور أحد مكاتب الحوالات المزدحمة يعتبر حظه وفيراً. استلام الحوالة يعتبر مفتاح الوصول إلى سوق جنديرس الصغير نسبياً، أو إلى أسواق أطمة والدانا، وربما عفرين. واعتبرت آخر تقديرات أممية ...

اقرأ المزيد

ستة أشهر من العلاج لم تكن كفيلة بشفاء الطفل فادي من مرض الليشمانيا الذي ظهر على وجهه على شكل حبة حمراء غير مؤلمة تغطيها قشرة بيضاء، وبدأت تكبر وتمتد تدريجياً. الطفل فادي ليس الحالة الوحيدة في إدلب، بل ازدادت مؤخراً حالات الإصابة بمرض الليشمانيا، وخاصة بين الأطفال، بسبب النقص الحاد في الرعاية الصح...

اقرأ المزيد

على الطريق بين دير حسان وأطمة بريف إدلب يوجد أكثر من خمسة عشر مخيماً، بالإضافة إلى مخيمات عشوائية هي خيام موزعة على أراض زراعية مستأجرة. أكثر سكان هذه المخيمات من مهجري مدينة حلب. تغيب عن معظمها مظاهر العام الدراسي، وكأن أيلول المدارس لم يمر من هناك، فلا ألبسة مدرسية ولا أطفال بحقائب ولا ضجيج الصغار...

اقرأ المزيد