رأي

هناك الكثير من الصور لأسرة حافظ الأسد؛ مجتمعة في هيئات عدّة، بين أزمنة عدّة، بداية بوقت كان فيه الأب مُكتنزاً، إلى حدّ ما، بثياب رديئة الذوق، والأم ناحلة بتسريحة شعر شعثاء تُحاكي موضة السبعينات في أرياف سوريا والشرق الأوسط عموماً، وصولاً إلى حين أنهك المرض الأب، واستقرت أناقته على إمضاء أرقى، بينما ...

اقرأ المزيد

تقول دراسات علم الاجتماع الحديثة، إنّ مواقع التواصل الاجتماعي خلَقت بيئة ذاتية افتراضية تعيش فيها مجموعات بشرية متقاطعة، بعيداً عن حقائق الحياة اليومية. وبصورةٍ متزايدة فإنّ هذه البيئات تُنتج عوالم مغلقة على نفسها، بتفسيراتها للحياة والواقع اليومي كانعكاس لصورة هذا الواقع ضمن قوالب أخلاقية واجتماعية...

اقرأ المزيد

اعتاد أنصار الأسد، والسوريون الذين يعيشون تحت سلطانه، توجيه الانتقادات والاتهامات لأشخاص لهم مناصب ثانوية، لا يُشكلون جزءاً من عصب النظام، متجاهلين الإشارة إلى رجاله الحقيقيين، أصحاب القرار؛ بدءاً من الأسد وعائلته والمقربين منه، وانتهاءاً بأجهزته الأمنية التي تتحكم بأصغر تفاصيل السوريين، والذين تقع ...

اقرأ المزيد

ربما كان لجوء أعداد متزايدة من السوريين إلى أوروبا واحداً من أغرب موجات اللجوء الحديثة، لناحية زيارة مؤيدين للنظام منهم للمكان الذي يُفترض أنهم أُجبروا على الفرار منه، ولناحية التباس الموقف السياسي لدى كثيرين بينهم نحو قضية مصيرية، ولناحية قدوم البعض من دولة ثالثة كانوا يعيشون فيها بشروط مريحة، وفي ...

اقرأ المزيد

لم تنجح حملة مناصرة في تحقيق هدفها إلا في حال كان الهدف يتّسق مع خطط النظام، كما حصل في حلب، حين تحولت اعتصاماتنا ومظاهراتنا من فك الحصار إلى إخراج المدنيين من حلب الشرقية، وكما حصل في دير الزور، حين طالبنا بإسقاط المساعدات الغذائية على المدنيين المحاصرين في مناطق النظام حصاراً مزدوجاً من قبل النظام...

اقرأ المزيد

توطئة اصطلاحية سيكون من المُتعذّر والمملّ، وحتماً من المُمضّ، على القارئ أن يُجبَر على تحمّل تكرار اسم موضوع هذه المقالة مرّات ومرّات على مساحة صفحتين من «عين المدينة». ليس لانعدامٍ أو خللٍ مُتعمد في الموضوعية، ولا في إطار تحديد سياق غير حيادي قصدي، بل من أجل الالتزام بالراهن الوصفي ل...

اقرأ المزيد