المجالس المحلية

يلجأ الكثير من سكان شمال غرب سوريا التي تديرها قوات المعارضة إلى الاكتفاء بالبطاقات الشخصية والعائلية التي تصدرها سلطات المعارضة كأوراق ثبوتية، يعتبر الحصول عليها سهلاً وغير مكلف. في حين لا يزال البعض يلجأون إلى النظام عبر وسطاء وبأجور باهظة للحصول على هذه الثبوتيات.   بعد سنوات من الخروج عن ...

اقرأ المزيد

خلال احتسائنا للمشروب المفضل لكلينا (المتة)، أو تناولنا سمك التونا المعلب مع البندورة والجرجير والبقوليات، كنا نعمل أنا وعلاء عرنوس، الصحفي الحمصي الذي صار بعد فترة من ذلك مراسلاً للجزيرة نت، على تأسيس مؤسسات إعلامية تساهم إلى حد ما في (توجيه البوصلة)، وتمارس دور الرقابة على الفصائلية التي أضحت ظاهر...

اقرأ المزيد

لم يكن غريباً على انتخابات المجالس المحلية التي جرت خلال منتصف الشهر الحالي، أن يتم تسريب أسماء الناجحين في معظم المناطق الخاضعة لسيطرة النظام السوري قبل بدء الانتخابات أصلاً، فهو ما بات معتاداً في أغلب العمليات الانتخابية التي يجريها النظام؛ ببساطة كان من السهل أن تعرف كل منطقة أسماء الناجحين فيها ...

اقرأ المزيد

ترفض وزارة التربية والتعليم في الحكومة السورية المؤقتة الاعتراف بشهادة التعليم الثانوي الصادرة عن المجالس المحلية في المناطق الشمالية والشرقية من مدينة حلب، وتحرم حامليها من التقدم إلى المفاضلة في الجامعات التابعة لها، بينما ترى المجالس أن وزارة التربية هي "الخاسر" بعدم اعترافها بشهادة الط...

اقرأ المزيد

انعكست التأثيرات التي أفرزتها الثورة السورية وظروف الحرب على كافة الشرائح الاجتماعية، خاصة المرأة، التي باتت الشريحة الأكثر تضرراً وأهمية في الوقت نفسه، نظراً لما رافقها من تغيرات طالت بنيتها الاجتماعية، من إيمان بدورها الفاعل والإهمال الحكومي لها، واستغلالها وحرمانها من حقوقها، وتفشي ظاهرة زواج الق...

اقرأ المزيد

لم يكن العرب الأقحاح، وهم أهل القهوة المرّة، يكسرون الفنجان لأحد، حتى أتى يوم اجتمع فيه عشرات شيوخ العشائر في مضافة أحدهم في مدينة حماة، لحل خلاف بين عشيرتين، ونادى المضيف على خادمه طالباً منه «صب القهوة للشيوخ». وخلافاً للمثل المتداول الغريب عنهم «عاليمين ولو أبو زيد عالشمال&ra...

اقرأ المزيد