فتح الشام

قبل أيام، وتحديداً في السابع والعشرين من تشرين الثاني، نشرت هيئة تحرير الشام بياناً رسمياً حمل عنوان (وللقضاء الكلمة الفصل) قالت فيه إنها تسعى لإقامة «كيان سنّي يحشد طاقات أهل الشام.. إلا أن فئات من الناس بنظرتهم القاصرة وتصوّرهم الضيّق المحدود يسعون لتقويض هذا البنيان وبث الأراجيف فيه»،...

اقرأ المزيد

لم تعدِ المشكلةُ اليوم في «فتح الشام» أو «هيئة تحريرها»، ومن قبلهما جبهة النصرة، أو داعش، ولا في كل من يدور في فلك الغلاة فحسب، بل باتت الخطورة في ثقافة الغلو التي زرعتها «السلفية الجهاديّة» وتغذّى عليها آنفو الذكر جماعات وأفراداً. وسواءً هزمت هذه التنظيمات عسكريا...

اقرأ المزيد

حسام الجبلاوي News Deeply 21 شباط ترجمة مأمون حلبي كانت حركة الزنكي إحدى أقوى الفصائل المعتدلة التي تقاتل ضمن صفوف الجيش الحر في السنوات الأولى للحرب. لكنها، بعد توقف تدفق المساعدات الأجنبية لها عام 2015، تحالفت مع قوى أكثر جذرية. منذ سيطرت قوات النظام على مدينة حلب أخذ يبرز نزاع كبير بين ج...

اقرأ المزيد

أطلقت جبهة فتح الشام، في 23 من الشهر الفائت، سلسلة هجماتٍ ضد جيش المجاهدين في ريفي حلب وإدلب، لم تلبث أن تطورت لتطال ألوية صقور الشام وجيش الإسلام، ولم تتوقف إلا بولادة جسمٍ جديدٍ سمّي «هيئة تحرير الشام». سبقت الهجوم حملةٌ دعائيةٌ اتهمت الفصائل المشاركة بمؤتمر الأستانة، المنعقد مؤخراً...

اقرأ المزيد

خلال الأسبوعين الأخيرين كانت جبهة فتح الشام عرضةً لخمس هجمات جوّيةٍ -أميركيةٍ على الأرجح- في محافظة إدلب. قتلت طائراتٌ دون طيارٍ، في أربعٍ منها، قادةً من مراتب رفيعةٍ في الجبهة، فيما استهدفت الخامسة مقرّاً اتضح أنه سجن، وأودت بحياة 20 من سجنائه. لم تتوقف الهجمات الأميركية ضد جبهة النصرة منذ الأشه...

اقرأ المزيد

بينما كان العالم يحبس أنفاسه على أوتار متابعة التغريبة الحلبية بكل فصولها المأسوية القاسية، منتظراً خروج قوافل الباصات وهي تقلّ المدنيين والمقاتلين المتبقين في القسم الشرقيّ من المدينة إلى جهاتٍ عدّة، قاطعةً طريقاً طويلاً خطراً جداً، بسبب احتمال هجوم أزلام النظام وشبّيحته والميليشيات الشيعية عليها، ...

اقرأ المزيد