رادار المدينة

يبدأ محمد وهو شابٌ سوري من محافظة دير الزور مقيم في مدينة غازي عنتاب التركية، نهاره بعد الواحدة ظهراً وقد سئم من الاستيقاظ باكراً دون جدوى، فقبل نحو سبعة أشهر كان يواظب على النهوض المبكّر والبحث عن عمل بشتى الطرق، عبر الإنترنيت أو حتى عبر نزوله إلى الأسواق وسؤاله أصحاب المحال والمعامل عن أيّ شواغر م...

اقرأ المزيد

رغم قضاء النظام على أشكال الاحتجاجات العلنية والتظاهر وسط أحياء الصليبة والرمل الجنوبي وقنينص في اللاذقية، إلا أنه لم يستطع القضاء على المقاومة التي اتخذت شكلاً آخر غير علني أو مخطط، ظهرت نتائجها في مقاطعة مطعم أبو السويس المعروف حتى إغلاقه منذ أشهر. تعيش هذه الأحياء (أحياء السنة) اليوم في عزلة ا...

اقرأ المزيد

ظهرت في المناطق المحررة مع بداية الحرب السورية محلات لصرف العملات الأجنبية، ليحفظ من خلالها التجار أموالهم و"يقلبونها" بحسب حاجتهم، وخاصة بعد تفاوت سعر صرف الليرة السورية أمام الدولار والعملات الأخرى، فضلاً عن قيامها أيضاً بعمليات تحويل الأموال من مكان لآخر، لكن أصحاب هذه المحلات لم يسلموا...

اقرأ المزيد

كان يوماً اعتيادياً من أيام كفرنبل: السوق يعج بالمارة، والباعة مشغولون بترتيب بضائعهم. على ناصية الطريق اشتكى بائع لجاره من برودة السوق وقلة الحركة، وعلى الطرف المقابل جلس مجموعة من الشبان يتجاذبون أطراف الحديث، بإمكان المار بجوارهم أن يلتقط بعضاً منه حول الأوضاع العامة، والمجزرة الأخيرة التي ارتكبه...

اقرأ المزيد

يعمل سليم المصطفى بتصليح الدراجات النارية في ريف إدلب الجنوبي، ولكنه لم ينس يوماً أنه كان طالباً جامعياً يفصله عن التخرج مادتان فقط حينما انضم لصفوف الثورة عام 2011 وترك تعليمه الجامعي، ومازال يحز في نفسه أن "تربية" الثورة لم تعتبره جامعياً، ولم تقبله في كوادرها بحجة عدم نيله الشهادة، وما ...

اقرأ المزيد

بشكل مفاجئ ومن دون سابق إنذار ُفقد الأسمنت في مناطق سيطرة "قوات سوريا الديمقراطية (قسد)"، وارتفعت أسعاره ضعفين إن وجد، ما أثار شكاوى المدنيين هناك، حيث من المعروف أن الإسمنت يأتي بكثرة، سواء من معمل الإسمنت في ريف الرقة، أو من مناطق سيطرة النظام، أو من مناطق "درع الفرات". فقدا...

اقرأ المزيد