كتّاب

سوريون في حقول هاتاي | من موقع sanliurfahaber.com لم تتأخر أم سامر يوماً، هي وبناتها الثلاث، عن موعد قدوم الشاحنة التي تقلهنّ يومياً، هنّ ونساء أخريات، للعمل بـما يسمى"الفاعل"، أي كفلاحين دون خبرةٍ، في أراضٍ تركيةٍ متاخمةٍ لأراضي بلادهم الممتدّة على الجهة الأخرى من الحدود. كانت أغن...

اقرأ المزيد