لجنة دستورية

لم يكن مؤتمراً، ولم تكن مفاوضات، هذا اختصار ما آل اليه الأمر في سوتشي، إذ انفضّ سامر القوم عن لجنة دستورية، لن تفعل ما هو أكثر من التحول إلى موضوع جدال، وتفريغ من مضمون، لا تحتوي منه شيئا في أساس تكوينها. المحاولة السياسية التي أريد لها من قبل رعاتها ومخططيها أن تعيد تفسير الحل السياسي، إلى حوار ...

اقرأ المزيد