حي الجبيلة

في يوم (20) من شهر أيلول الماضي، وبعد اختفائه عدة أيام، عُثر على جثة الشاب محمد فوزي المحمد على سطح بناية مهجورة في حي الجبيلة بمدينة دير الزور، مغطاة بلحاف صوف وعليها آثار طعن بخنجر، وعلامات خنق بسلك معدني على الرقبة. سرعان ما اكتُشف القاتل، وهو العنصر في ميليشيا "الدفاع الوطني" التابع...

اقرأ المزيد

شهادة خاصة لعين المدينة منذ منتصف تشرين الأول لعام 2017، وحتى قبل نهاية العام بأيام، ظل مصير مئات المدنيين من ديرالزور مجهولاَ، كانوا بصحبة مقاتلين من تنظيم الدولة الإسلامية، وآخرين محليين كانوا ضمن فصائل الجيش الحر فيما مضى، أو اضطروا لحمل السلاح للدفاع عن أنفسهم بوجه الهجوم الذي شنته قوات النظا...

اقرأ المزيد