الشتاء

دخل الشتاء شهره الأول، في الوقت الذي عجزت فيه معظم العائلات السورية عن توفير وسيلة للتدفئة، وفي ظل الغلاء الهائل للمحروقات وتجاهل المنظمات الإنسانية، حيث بات قدوم الشتاء كابوساً على العائلات المتواجدة في مناطق المعارضة، وفراشاً وثيراً للتجار وبعض الفصائل المسلحة، التي تقوم بقطع الأشجار الحراجية، وبي...

اقرأ المزيد

تزداد معاناة أهالي الجنوب السوريّ مع كلّ شتاء، يعيشها الناس هنا وكلهم أملٌ بانتهاء الحرب والعودة إلى دفء الحياة من جديد. وتتضاعف مشقة هذا الفصل البارد على نازحي المخيمات المنتشرة على بقاع محافظتي درعا والقنيطرة. محمد هزاع (أبو حسين) مسؤول مخيم بريقة وأحد الفارّين من بطش قوات النظام وقصف طيرانه ال...

اقرأ المزيد

أبو أحمد نازحٌ من ريف حماة الشماليّ إلى ريف إدلب. منذ عشرة أيامٍ يحاول أن يصل، مع أسرته المكوّنة من خمسة أطفالٍ وزوجته، إلى اتفاقٍ على نوع التدفئة التي سيستخدمونها في خيمتهم مع قدوم الشتاء. كل يومٍ، عند هبوط المساء واشتداد البرد، تجلس أم أحمد مع زوجها، وهي تضع ما لديها من أغطيةٍ فوق أولادها لتمنحهم ...

اقرأ المزيد