افتتاحية العدد

واقــتربت النهاية واقترب النصر إنه اليأس هو الدافع الرئيسي في تمنّي الضربة الدولية لنظام بشار الأسد، وإنها الرغبة بالخلاص من هذا الكابوس الذي طال أمده فوق ما يطيق الكائن البشري احتمالاً للكوابيس. فالسوريون في وضعٍ مأساويٍ جداً. وتبدو هذه الضربة لهم إسعافاً في اللحظات الأخيرة، من مجتمعٍ دوليٍ تثا...

اقرأ المزيد

في الممنوع لن تتوقف الثورة إلا بالنصر. يؤمن الملايين من السوريين بهذا، وهم على صواب. وعلى صوابٍ أيضاً حين يبدون الكثير أو القليل من التذمّر تجاه أخطاء الثورة والثوار ـ وهي كثيرةٌ بالفعل ـ لكنها طبيعية، فلكلّ الثورات الكبرى في التاريخ أخطاءٌ كبرى، ما زالت أخطاء الثورة السورية صغيرة إن قورنت بها. و...

اقرأ المزيد

رمضاننا الثالث...     عندما كانت التظاهرات هي العنوان الأبرز للثورة، راهن الكثير من الناشطين على رمضان عام 2011 لتصعيد وتيرة الاحتجاجات، عقب صلاة التراويح التي تقام كل ليلة من هذا الشهر. ولم يكن هذا الرهان خافياً على النظام، الذي افتتح شهر الصيام باقتحام كلٍ من حماة ودير الزور، الم...

اقرأ المزيد

مجزرة تدمر صباح يوم الجمعة 27 حزيران 1980، حطّت عشر طائرات مروحيّة في مطار تدمر، تحمل بضعة ضباطٍ وأكثر من مائتين من العناصر، مجهّزين بأسلحتهم الكاملة. توجّهت قافلة الموت بسرعةٍ إلى سجن المدينة الشهير. أدخلها مديره وحرّاسه الذين كانوا قد بلّغوا بالأوامر. فُتحت أبواب الزنازين، وجُمع السجناء العزّل ...

اقرأ المزيد

الائتلاف.... ما يشبه المســــرحية تُثلج قلب بشار الأسد أخبارٌ أخرى، غير انتصاراته المؤقتة والصغيرة في الغوطة الشرقية وريف حمص، فحماقات بعض أعضاء الهيئة العامة للائتلاف تجلب المسرّة ولا شك على نفس الرئيس المحتضر، وتوحي له من جديد أنه الرجل المناسب والوحيد لحكم سورية، ولأجل غير معلوم. ولا يبدو في ...

اقرأ المزيد

أول الأهداف التي أحرزتها الثورة السورية في مرمى النظام كانت الصورة، أو الإعلام. وتلاحقت الأهداف، لتكرس وبجدارة تفوق الثورة أخلاقياً على السلطة الحاكمة. وكما هو معلوم، أفلست آلة الدعاية الأسدية في خلق إطار منطقي يوفق بين التبريرات الحمقاء التي ساقتها وتسوقها إلى الآن في محاولتها لتبرئة السلطة وإثبات ...

اقرأ المزيد