مركز مداد

بعد أيام من اندلاع الثورة في العام 2011، غادر بسام أبو عبد الله محل إقامته الطويلة في روسيا عائداً إلى دمشق. حينذاك كانت أبواب بشار الأسد مفتوحة لمن يود لقاءه، ما منح بسام فرصة لم يفوتها. وبين يدي الأسد ألقى كلمة قصيرة قال فيها: سيدي الرئيس تركت عملي وعائلتي في روسيا وجئت أضع نفسي في خدمة البلاد وخد...

اقرأ المزيد