المخيمات الحدودية

"ما توخذيش كل الأغراض يا أم أحمد؛ خذي الشغلات المهمة.. يلا يابا يا حبيبي امشو قدامي، كلها يومين وبنرجع يا أم أحمد !!" بهذا الكلمات كان أبو أحمد يواسي زوجته وأطفاله وهم يخرجون من منزلهم تحت سطوة الاحتلال الإسرائيلي كما جسدتها إحدى مشاهد مسلسل "التغريبة الفلسطينية". لكن شعار النزوح...

اقرأ المزيد

حمل محمد الكنجو (27عاماً) أمتعته الخاصة وبعضاً من أثاث خيمته القديمة، وغادر مخيم قاح على الحدود السورية التركية حيث كان يقيم ويعمل، متوجهاً إلى مخيم آخر للاجئين في منطقة سرمدا يعيش فيه أقرباء له، وذلك بعد تعرض مخيم قاح في العشرين من تشرين الثاني الماضي لقصف صاروخي أدى إلى سقوط عشرات القتلى والجرحى. ...

اقرأ المزيد

حمل سامر المصري قليلاً من أمتعته من ريف إدلب الجنوبي إلى منطقة المخيمات الحدودية تاركاً منزله بسبب القصف المدفعي من قبل قوات النظام على القرى والمدن، والذي أدى إلى سقوط عشرات الضحايا بينهم أطفال بالإضافة إلى إغلاق المدارس وما أفضى إليه من انعدام للعملية التعليمية بسبب الاستهداف المتكرر لأي تحرك للأه...

اقرأ المزيد