سهيل حسن

يثير الولاء الظاهر من أهل بلدة قمحانة (15 ألف نسمة/ 7 كم عن حماة) لنظام بشار الأسد، وقتالهم المستميت إلى جانبه، أسئلة قد تقود إلى فهم أعمق لهذه البلدة السنّية التي تعد اليوم بحق، قلعة الأسد المدافعة عن مدينة حماة. في آذار ونيسان 1982، بعد أن ارتكبت قوات حافظ الأسد مذبحتها الكبرى في حماة، كوفئ بعث...

اقرأ المزيد