الجنوب السوري

مجلس محافظة درعا الحرة واحداً من أهم البنى الإدارية في الجنوب السوري، والذي يجمع تحت مظلّته المجالس المحلية في القرى والهيئات المدنية والثورية مع تزايد الاحتياجات وتشتّت الجهود؛ وذلك بعد نجاح المجلس في تعزيز قاعدة شرعيته وعامل الثقة بقربه من الأهالي. لكن تبقى العوائق الأمنية والمالية والتنظيمية موضع...

اقرأ المزيد

تعيش محافظة درعا، التي انطلقت منها شرارة الثورة السورية، مرحلة ترقّب مصير غير واضح المعالم، بعد ترويج النظام لإبرام اتفاقات مصالحة في مدن وبلدات بالمحافظة، تزامن مع تهديدات روسية بأن المنطقة ستلاقي مصير الغوطة الشرقية في حال عدم الموافقة على هذه المصالحات. من الصعب عزل ما يحدث في الجنوب السوري عن...

اقرأ المزيد

تعرضت نور (9 سنوات) لحروق من الدرجة الأولى جراء انفجار عبوة تحوي على المازوت الأنباري كانت تستخدمها لترش منها داخل مدفأة الحطب، ما أدى إلى اشتعال منزلها بريف درعا الغربي بشكل كامل. نقلت الطفلة إلى مشاف ميدانية عدة لكن حالتها المزرية ونقص الإمكانات اللازمة كانا سبباً في وفاتها. بشكل مشابه لهذه الح...

اقرأ المزيد

كثيرةٌ هي العوائل التي فقدت معيلها خلال السنوات الماضية. ولا يقتصر فقدان المعيل على وفاته أو اعتقاله أو إصابته، بل يمتدّ أحياناً إلى فقدان الأشخاص أعمالهم كما هو الحال بالنسبة إلى الموظفين الذين فصلوا من الدوائر الحكومية لارتباطهم بالثورة السورية، أو حتى فقدان بعض الشباب دراستهم، وبالتالي انتفاء أيّ...

اقرأ المزيد

في الجنوب السوري تستمرّ المبادرات الإيجابية في سبيل الحدّ من المعاناة التي يعيشها الكبير والصغير. ولأن فئة الأطفال هي الفئة الأكثر تهميشاً في ظلّ الحرب الراهنة، ولأنهم هم عماد المستقبل وثروته، كان لمجموعةٍ من الناشطات المدنيات من مدينة جاسم، في الريف الغربيّ لمحافظة درعا، دورٌ كبيرٌ في العمل على تأس...

اقرأ المزيد

سامر أحد أطفال مخيم تل عكاشة في ريف القنيطرة، ممن خطفت الحرب بريق حياتهم ووهج طفولتهم. هُجّر سامر، البالغ من العمر نحو ثماني سنوات، من بلدة كفرناسج في ريف درعا الشماليّ، ليستقر مع عائلته في ذلك المخيم الذي يفتقر إلى أدنى مقومات الحياة. يحنّ سامر إلى لمسات والدته وصوتها الذي كان يوقظه صباحاً ليذهب إل...

اقرأ المزيد