كتّاب

بعد تغذية المنطقة الصناعية في محافظة إدلب بالكهرباء، عاد 90% من أصحاب الورش والمعامل إلى منشآتهم، ما أدى إلى تغذية المنطقة بالاحتياجات الصناعية الأساسية، وخلق فرص عمل جديدة لسكان المنطقة. إضافة إلى استثمار عدد من الصناعيين أموالهم في مشاريع ومعامل جديدة، ما حقق تنافساً سعرياً، انعكس إيجاباً على حياة...

اقرأ المزيد

كما في محافظات أخرى، يميل الرأي العام في إدلب إلى رفض زواج السوريات بأجانب، جاؤوا إلى البلاد للقتال بدافع «الجهاد» أو بدوافع أخرى، وما يزال البعض يتقبل هذا النوع من الزواج بمبررات مختلفة، أولها حل مشاكل (العنوسة)، والنسب المرتفعة للنساء الأرامل والمطلقات. إلى منزل والديها المؤلف من غر...

اقرأ المزيد