كتّاب

م. أحمد عبدو تعود أصول عائلة الشهابي إلى مدينة الباب الواقعة إلى الشرق من حلب (35 كم)، والتي اقـترن اسمها منذ انقلاب حافظ الأسد (1970) باسم حكمت الشهابي، رئيس المخابرات العسكرية لثلاثة أعوام 1971-1974، ثم رئيس الأركان وأحد أبرز المسؤولين عن الملف اللبنانيّ، حتى تقاعده في نهاية تسعينيات القرن الما...

اقرأ المزيد

حلب المدينة السورية الثانية، والمعروفة بالعاصمة الاقتصادية، ففيها حوالي 8500 منشأةٍ صناعيةٍ بين صغيرةٍ ومتوسطةٍ وكبيرة. فاق عدد سكانها قبل الثورة الأربعة ملايين نسمة، ونقص إلى النصف تقريباً نتيجة القصف المدمّر والمنهجيّ لأحيائها المحرّرة. منذ صيف العام 2014 انقسمت المدينة بخطٍّ ناريٍّ حقيقيٍّ إلى...

اقرأ المزيد

خلال عامين من وقوعها تحت سيطرة الجيش الحرّ –من آب 2012 إلى تموز 2014- تعرّضت مدينة الشيخ نجار الصناعية بحلب لأكثر من (500) غارةٍ من طائرات الأسد، ولآلاف القذائف المدفعية والصاروخية، مما ألحق دماراً هائلاً بالمدينة الصناعية الأكبر في سوريا. تبعد مدينة الشيخ نجار الصناعية مسافة (15) كم شمال...

اقرأ المزيد

قبل أربعة أشهرٍ خرجت عن الخدمة محطة توليد الطاقة الكهربائية في حلب، إثر قصف طائرات الأسد لوحدة التغذية بالغاز المشغّل لها. وبسبب الأضرار الفنية البالغة التي لحقت بتجهيزاتها المختلفة لا يبدو تشغيل المحطة ممكناً في المدى القريب، بل ربما بعد وقوعها تحت سيطرة النظام مرّةً أخرى، وهو الأمر المرجّح حسب مجر...

اقرأ المزيد