كتّاب

بينما كان أعضاء لجنة التحقيق الدولية ينامون في غرفهم الفخمة بفندق الفورسيزنز بوسط دمشق، كانت قوات الأسد تطلق عشرات الصواريخ والقذائف المحمّلة بغاز السارين على بلداتٍ في الغوطة الشرقية والغربية. كانت صدمةً كبيرة، تلك الصور والمقاطع التي بدأت تجتاح مواقع الإنترنت ابتداءً من صباح الأربعاء، 21 آب الف...

اقرأ المزيد