حويجة كاطع

شهادة خاصة لعين المدينة منذ منتصف تشرين الأول لعام 2017، وحتى قبل نهاية العام بأيام، ظل مصير مئات المدنيين من ديرالزور مجهولاَ، كانوا بصحبة مقاتلين من تنظيم الدولة الإسلامية، وآخرين محليين كانوا ضمن فصائل الجيش الحر فيما مضى، أو اضطروا لحمل السلاح للدفاع عن أنفسهم بوجه الهجوم الذي شنته قوات النظا...

اقرأ المزيد

شهادة لمتقاعد من حي العمال كان من آخر المغادرين لمدينة دير الزور، منذ منتصف تشرين الأول وما بعده. ننشرها بقليل من التصرف كما وردت. أصبح الوقت مغربا، نزل أول صاروخ، ونزل ثاني صاروخ، وبدأت المدفعية بالضرب. سمعنا صياح. أنا وبناتي فقط. أولادي اثنان بالجيش الحر، وثلاثة بتركيا مع أمهم، أحدهم إصبعه مقطو...

اقرأ المزيد

أيام قليلة، وربّما ساعات، تفصلنا عن إكمال قوّات النّظام اجتياحها لجزيرة «حويجة كاطع» في نهر الفرات، بعد أن أتمّت احتلال أحياء مدينة دير الزّور. هرب أمامها من استطاع من المدنيّين من حيٍّ إلى آخر، قبل أن يعبروا فرْعاً من النّهر إلى «الحويجة» بقوارب سرعان ما دمّرتها قذائف النّظا...

اقرأ المزيد