القنيطرة

لم تسلم مختلف المراحل العمرية من تأثيرات سنواتٍ من الحرب الدائرة على الأرض السورية. فمنذ ولادتهم باتت شفاه الأطفال حديثي الولادة والخدّج معلماً للحزن، وتحولت بسمات آبائهم لحظة الولادة إلى مجرّد لحظاتٍ عابرةٍ يمكن أن تخطفها حاضنة أطفالٍ عاطلةٌ عن العمل أو مشغولةٌ بوليدٍ جديدٍ آخر. الدكتور ياسر الف...

اقرأ المزيد

خلّفت السنوات المنصرمة الكثير من الإصابات من مختلف الفئات العمرية نتيجة القصف المستمرّ. وعانى العديد من المصابين من صعوبة السفر لتلقي العلاج ضمن المناطق المحرّرة وتكاليفه الباهظة في الخارج، ومن هنا برزت أهمية المعالجة الفيزيائية التي باتت حاجةً ملحةً وضروريةً في ظروف البلاد. يعدّ هذا النوع من الع...

اقرأ المزيد