الساحل السوري

ليست مشكلة فلاح الساحل السوري اليوم تكرار أزمة تصريف الحمضيات التي واجهته في العام الماضي، فأغلب الفلاحين أدركوا أن دور المؤسسات الرسمية في إخراجهم من هذه الأزمة شبه معدوم، وأن الجهود التي تبذلها الجهات الرسمية الزراعية في الساحل لشراء محصول الحمضيات وعدم تعرضه للتلف هي جهود مبذولة أمام الكاميرات لع...

read more

على مرأى حاملي أسطوانات الغازات الفارغة الذاهبين بها لمحاولة ملئها، العائدين بكل معالم الخيبة حيث لا تزال الأسطوانات فارغة على أكتافهم، وفي ظل أزمة غاز، ووقود، وخدمات، وتراكم قمامة، وظروف جوية أدت إلى إغلاق كل ما يمكن إغلاقه من مؤسسات ومرفأ وطرقات، وفيضان كل ما يمكن فيضانه من بحيرات وبرك مياه متجمعة...

read more

حين تغيب أدبيات البعث وألوانه الداكنة وشعاراته وتفاصيله عن مختلف الجغرافيا السورية، وتنشغل مختلف المكونات بالحدث السياسي والعسكري وتفاصيله، و بجنازير دبابات كبرى جيوش الكوكب وميليشياته التي تعرك مختلف أشكال الحياة في سوريا.. يبقى هناك مكان وادع واحد ينعش برطوبته دفاتر البعث القديمة، ويحيي في نفوس حا...

read more

باتت صفة الانفلات الأمني مرتبطة بكل مناطق الساحل السوري، وسط أخبار لا تنقطع عن جرائم قتل وسرقة وخطف وسواها تتردد بين حين وآخر، في ظل عجز واضح من قبل المؤسسات الأمنية وجهاز الشرطة عن ضبط الوضع العام، أو الإشارة المباشرة إلى مرتكبي هذه الجرائم، الذين يعلم غالبية سكان مدن وقرى الساحل أسماءهم وارتباطاته...

read more

يعتبر موالو النظام من الطائفة العلوية في الساحل أنفسهم أصحاب الفضل في بقائه، لذلك فمن واجبه أن يكون وفياً لموقفهم هذا، عدا عن تفضيلهم في كل ما يمكن أن يستحصله من (الدولة) لهم؛ يظهر ذلك في العديد من السلوكيات والظواهر والأحاديث اليومية والشعارات. فهم يعترضون على انقطاع الكهرباء في مدن الساحل لأنهم...

read more

مشهد لم يكن عاماً كما هو عليه الآن في قرى ومدن الساحل السوري، فوجود أصحاب الاحتياجات الخاصة بات حالة عامة، لا يكاد يخلو من وجودهم شارع أو حي أو حتى مؤسسة، كثير منهم يحملون أوراقهم ويصطفون على شبابيك المصارف أو المشافي أو المؤسسات الاجتماعية والعسكرية، لتقديم وثائقهم التي تثبت إصاباتهم في الحرب والحص...

read more